الفرق بين خطة العمل والاستراتيجية

خطة العمل مقابل الاستراتيجية

إذا كان لديك رؤية لتحقيق هدف، وضعه في العمل تأخير الخطة في كل وقت، كنت الانغماس في أحلام اليقظة التفكير التي يمكنك تحقيق ولكن لا تفعل شيئا لتحقيقه. على العكس من ذلك، هناك العديد من الذين هم دائما على استعداد للعمل ولكن تفتقر إلى الرؤية. انهم يمرون فقط وقتهم وعدم وجود خطة سوف تأخذ لهم في أي مكان. وهذا هو المكان الذي يدرك فيه أهمية كل من الاستراتيجية وخطة العمل. كثير من الناس تأخذ هاتين الكلمتين لتكون مرادفات في حين أنه من الواضح أنها مجانية لبعضها البعض، ودون واحد أو آخر شخص لا يمكن أبدا بلوغ هدفه. سوف تسلط هذه المقالة الضوء على الاختلافات بين الاستراتيجية وخطة العمل وكيف يعمل كلاهما جنبا إلى جنب لجعل الشخص أقرب إلى هدفه.

لنفترض أن فريق كرة القدم يعد استراتيجيته ضد الخصم عندما يكون هناك تطابق بين الفريقين. وبطبيعة الحال فإن الاستراتيجية وضعت في الاعتبار في الاعتبار نقاط القوة والضعف الخاصة به، وكذلك تلك الخاصة بالخصم. ولكن لعبت المباراة في الوقت الحقيقي حيث خطة عمل واحدة يمكن أن يحدث خطأ كما الظروف أو التحركات قد لا تكون كما هو مخطط لها. في مثل هذه الحالة يتم اعتماد خطة B التي هي جزء من الاستراتيجية الشاملة. ومن الواضح بعد ذلك أن خطة العمل هي جزء من الاستراتيجية الشاملة التي يلزم تنفيذها لكي تنجح الاستراتيجية.

تتضمن الاستراتيجية خطة عمل، ويحتاج المرء إلى ترجمة الاستراتيجية إلى عمل باستخدام خطط العمل هذه. وبالتالي فإن الاستراتيجية هي الهدف؛ خطة العمل هي وسيلة للوصول إلى هذا الهدف. لا يمكن للمرء أن يصل إلى أهدافه دون تنفيذ خطة عمل، والعكس بالعكس، إذا كان أحد لا يدرك استراتيجيته، كل ما قام به من عمل يمكن أن تذهب إلى النفايات.

يتم تنفيذ استراتيجية في غرف المجلس من قبل الإدارة العليا ويتم تنفيذ خطة العمل على مستوى الأرض من قبل الموظفين. الاستراتيجية تأتي دائما أولا وخطة العمل تجري في وقت لاحق. ويمكن أن تكون الاستراتيجية خالدة في حين أن خطة العمل محددة زمنيا. الاستراتيجية هي الجزء العقلي وخطة العمل هي الجزء المادي لتنفيذ خطة لتحقيق الهدف. ليست الاستراتيجيات هي الأبقار المقدسة ولا يمكن تغييرها في منتصف الطريق. وهي تعتمد على قوى السوق وعلى قدرتها على التكيف مع خطة العمل. هذا هو المكان الذي يأتي فيه مفهوم الخطة أ، والخطة ب والخطة ج في الصورة.

باختصار:

• استراتيجية وخطة عمل مجانية لبعضهما البعض وكلاهما جزء لا يتجزأ من تحقيق هدف

• يتم وضع استراتيجيات كمخطط وخطة عمل هي خطوة من قبل خطوة بخطوة لكيفية الذهاب إلى هذا المخطط.

• الاستراتيجية هي الجزء العقلي للوصول إلى الهدف، وخطة العمل هو الجزء المادي للوصول إلى الهدف.