الفرق بين العلمانية والعلمانية

مفتاح الفرق - العلمانية مقابل العلمانية

على الرغم من أن العلمانية والعلمانية هما مصطلحيان غالبا ما يسيران معا، إلا أن هناك فارق رئيسي بين المصطلحين. قبل تحديد الفرق دعونا نلقي نظرة على الكلمات. كلا العلمانية والعلمانية تأتي من كلمة العلمانية. ويمكن ببساطة أن يفهم هذا على أنه ليس دينيا أو روحيا. الآن دعونا نركز على كلمتين. العلمانية هي موقف فلسفي يؤكد أن الفكر الديني لا ينبغي أن يؤثر على الجمهور والدين والمؤسسات يجب أن تكون كيانات منفصلة. العلمانية هي العملية التي من خلالها المجتمع الذي القيم الدينية جزءا لا يتجزأ من المؤسسات الاجتماعية الابتعاد نحو إطار مؤسسي غير الدينية. هذا يسلط الضوء على أنه في حين أن العلمانية أكثر من موقف فلسفي، العلمانية هي العملية الفعلية التي تسلط الضوء على التحول الذي يحدث في المجتمع . تحاول هذه المقالة إبراز هذا الاختلاف في التفاصيل.

ما هي العلمانية؟

العلمانية هي موقف فلسفي يؤكد أن الفكر الديني لا ينبغي أن يؤثر على الجمهور والدين والمؤسسات يجب أن تكون كيانات منفصلة. وقد استخدم هذا المصطلح لأول مرة من قبل جورج جاكوب هوليويك، الذي كان كاتب بريطاني. هذا جذوره في أفكار معظم المفكرين خلال التنوير. جون لوك، توماس باين، جيمس ماديسون بعض المفكرين الرئيسيين الذين يمكن اعتبارها أمثلة.

تؤكد العلمانية على فكرة أن المؤسسات الاجتماعية المختلفة يجب أن تظل غير متأثرة بالدين. وهذا يشمل التعليم والسياسة وحتى الحكم العام للشعب. في الماضي قبل التنوير، كان للدين السيطرة على معظم المؤسسات. على سبيل المثال، كان الدين في قلب الاقتصاد وكذلك التعليم. وأدى ذلك إلى التمييز وإقامة نظام اجتماعي بشأن مبادئ الدين. وتسلط العلمانية الضوء على ضرورة كسر هذه الصلة. ويمكن اعتبار غالبية المجتمعات الحديثة التي نعيش فيها اليوم أمثلة على المجتمعات العلمانية.

ما هي العلمانية؟

العلمانية هي العملية التي من خلالها المجتمع الذي القيم الدينية جزءا لا يتجزأ من المؤسسات الاجتماعية والابتعاد نحو إطار مؤسسي غير الدينية. في النظريات التنموية مثل نظرية التحديث، ينظر إلى العلمانية لمجتمع معين كخطوة نحو الحداثة. والحجة التي يقولها المنظرون هي أن دور الدين وسلطته يتضاءل جنبا إلى جنب مع عملية التحديث والترشيد.

يعتبر بعض الخبراء العلمانية عملية تاريخية. في هذه العملية، السيطرة على الدين على مختلف المؤسسات الاجتماعية وثقافة المجتمع يتغير. ونتيجة لذلك، يتحول الدين إلى مؤسسة لا تملك سلطة تذكر للتأثير على المؤسسات الاجتماعية الأخرى. فلنأخذ مثالا صغيرا. وفي الماضي، كان للدين في المجتمعات الإقطاعية سيطرة هائلة على حياة الناس، من الناحيتين الاقتصادية والاجتماعية. فالكنيسة ليست مجرد مؤسسة دينية بل هي أيضا تملك سلطة السيطرة على المجتمع. الآن في المجتمع الحديث، الدين يفتقر إلى مثل هذه السلطة. في مكانها، هناك مؤسسات أخرى مثل القانون المدني، والحكومة، والنظام القضائي.

ما هو الفرق بين العلمانية والعلمانية؟

العلمانية:

العلمانية هي موقف فلسفي يشدد على أن الفكر الديني لا ينبغي أن يؤثر على الجمهور والدين والمؤسسات يجب أن تكون كيانات منفصلة. العلمانية:

العلمانية هي العملية التي من خلالها المجتمع الذي القيم الدينية جزءا لا يتجزأ من المؤسسات الاجتماعية الابتعاد نحو إطار مؤسسي غير الدينية. خصائص العلمانية والعلمانية:

الطبيعة:

العلمانية:

العلمانية هي موقف فلسفي. العلمانية:

العلمانية هي عملية. إيماج كورتيسي:

1. تشورش فس ستات [بوبليك كينغ]، ويكيميديا ​​كومونس

2. كارتون أون ألمانية العلمانية ج. 1803 [المجال العام]، من خلال ويكيميديا ​​كومنز